↗ إيواتا يفكر في إلغاء القيود الإقليمية على أجهزته القادمة

أعتقد أن كل أجهزة الجيل الجديد (ماعدا نينتندو) ألغت القيود الإقليمية التي تمنع من لعب النسخ المستوردة من الالعاب على الأجهزة التي تم شرائها محلياً.

إيواتا نفسه يعترف أن الخطوة كانت في مصلحة البائع أكثر من مصلحة اللاعب نفسه وهو محق فالكثير من اللاعبين خصوصاً الذين يحبون شراء ألعاب لاتصدر إلا في أسواق معينة يضطرون إلى شراء أكثر من نسخة من الجهاز لتشغيل الالعاب المتوفقة معه.

مع ذلك أظن أن القيود الإقليمية ليست الحل، بل على نينتندو أن تدرك أن أمامها الكثير من لتقوم به وعليها أن تتعلم من تجربة سوني في البلاي ستيشن 4 التي قدمت اللاعبين على أي شيء أخر وهو ماحقق لهم النجاح.

→ عودة للرئيسة